موجز أنباء المدن الثائرة

موجز أنباء المدن الثائرة

• المثنى

محتجون غاضبون يغلقون دائرة الصحة : الحكومة مهملة ومتقاعسة

أقدم محتجون غاضبون في مدينة السماوة،أمس الأربعاء، على إغلاق دائرة الصحة في محافظة المثنى، احتجاجاً على ما وصفوه بـ”الإهمال” الذي تسبب بحادث الحريق الماسأوي والذي أوقع ضحايا ومصابين من الراقدين في مستشفى الحسين.

 

وذكر مصدر محلي للاحتجاج أن “عدداً من المحتجين الغاضبين تجمعوا أمام مبنى دائرة صحة المثنى وأغلقوها، احتجاجاً على الإهمال في القطاع الصحي”.

وأضاف أن “يوم غد الخميس سيشهد عقد المؤتمر التحليلي لحادث حريق مستشفى الحسين في محافظة المثنى في مقر مديرية الدفاع المدني بالمحافظة وبرئاسة مدير عام الدفاع المدني في العراق اللواء كاظم سلمان بوهان وعدد من ضباط الاختصاص”.

وأعلنت مديرية الدفاع المدني إنقاذ 60 نزيلاً،أمس الأول الثلاثاء، كانوا محاصرين في مستشفى الحسين بمحافظة المثنى، جرّاء نشوب حريق كبير داخله.

وقالت مديرية الدفاع المدني، إن “فرق الدفاع المدني في محافظة المثنى تمكنت من أخماد حادث حريق كبير نشب داخل الطابق الرابع في مستشفى الحسين وسط مدينة السماوة”.

وتابعت، أن “رجال الدفاع المدني انقذوا أكثر من 60 نزيلاً من خلال عجلة السلم من أعلى بناية المستشفى، كان بينهم 15 مصاباً بحالات اختناق من نزلاء المستشفى، مع إصابة 2 من منتسبي فرق الدفاع المدني أحدهما اصيب بكسر في اليد، و أسفر الحادث عن وفاة امرأة ورجلين من بين نزلاء المستشفى”. ، وأضافت، أنه “تم استدعاء خبير الأدلة الجنائية للتحقيق بأسباب الحريق داخل المستشفى”.

• البصرة

ساحة الاعتصام تغص بمسيرات طلابية حاشدة

وثقت مقاطع فيديو مصورة، ، لحظة دخول مسيرات طلابية إلى ساحة الاعتصام وسط مدينة البصرة، للتنديد بحملات قمع الاحتجاجات الشعبية ومحاولات فض الاعتصامات بالقوة.

وأظهرت المقاطع التي اطلعت عليها الاحتجاج جموعاً من طلبة المدارس والجامعات وهم يدخلون في مسيرة إلى ساحة الاعتصام وسط مدينة البصرة، وهم يهتفون “بالروح بالدم نفديك ياعراق”، إضافة إلى التأكيد على أهمية مشاركة العنصر النسوي في التظاهرات.

كما رفع بعض الطلبة، خلال المسيرات، لافتاتٍ تحمل مطالب وشعارات التظاهرات المستمرة منذ 4 أشهر، والمنددة بالفساد وتردي الخدمات وتفشي البطالة، والمطالِبة برحيل النخبة السياسية الحاكمة منذ 17 عاماً، إضافة الى التأكيد باستمرار التظاهرات الاحتجاجية لحين تلبية مطالب المتظاهرين في مختلف المدن العراقية.

• بابل

 

الطلبة يعززون ساحات الاعتصام: “منريد اللي يجوع الشعب ويشبّع إيران”

عزز طلبة كلية الهندسة في جامعة بابل، أمس الأربعاء، زخم الاحتجاجات، بتظاهرة حاشدة، توجهت إلى ساحة الاعتصام، وسط مدينة الحلة.

وتظهر مقاطع مرئية حصلت عليها الاحتجاج تردد المتظاهرين شعارات ترفض شخصية المكلف برئاسة الحكومة محمد توفيق علاوي، مطالبين بمرشح مستقل.

ومن بين الهتافات التي رددها طلبة كلية الهندسة “منريد اللي يجوع الشعب، ويشبّع إيران!”.

وأعلن الطلبة في محافظة بابل، نقل اعتصامهم إلى داخل الحرم الجامعي أروقة المعاهد.

وانتقد “التجمع الطلابي الموحد” في بابل في بيان أُلقي داخل ساحة تظاهرات المحافظة، وتابعه “الاحتجاج” ، “تزييف الحقائق بوصف الطلاب المضربين عن الدوام بأنهم أقلية من الطلاب، وما تعرضوا له من قبل أحزاب الفساد وأبواق السلطة، وبعض الدعوات المتكررة للدوام وترك الاضراب من قبل الإعلام المسيس والصفحات المدفوعة والمستفدين من انهاء الاضراب”.

وقال البيان، “وفاءً منه لدماء الشهداء ونصرة لعراقنا الحبيب، نعلن عن موقف الطلبة الحاسم والواضح باستمرارهم في الإضراب والاعتصام”، مؤكداً على أن “الثورة لم تنته ولن تنتهي حتى تحقيق المطالب”.

Top